أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مميزة / تجمهر اهالى الجنود المختطفين امام مبنى مديرية امن شمال سيناء

تجمهر اهالى الجنود المختطفين امام مبنى مديرية امن شمال سيناء

 

 

 

 

سيناء

 

العريش – محمد الحر ووكلات الانياء

تجمع العشرات من أهالي الجنود المختطفين في سيناء، مساء الجمعة، أمام مبنى مديرية أمن شمال سيناء للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم.
وهتف الأهالي ضد وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، مطالبين بإقالته، وضد الرئيس مرسي، محملين إياه مسؤولية «خطف الجنود والإفراج عنهم»، وطالبوا وزير الدفاع، الفريق أول عبد الفتاح السيسي، بالتدخل لإنقاذ أبنائهم.
كانت مصادر رفيعة المستوى قالت لـ«المصري اليوم»، الجمعة، إن عددًا من كبار «الجهاديين»، حسب وصفها، الذين يتولون ملف المفاوضات مع الجهات الأمنية للإفراج عن الجنود المختطفين في سيناء، رفضوا مقابلة وفدًا من إدارة المخابرات الحربية ذهب للقائهم بمنطقة الجورة في شمال سيناء.
وأشارت المصادر، الجمعة، إلى أن الجهاديين رفضوا مقابلة وفد المخابرات الحربية الذي ذهب إليهم في منطقة «الجورة»، وجددوا تمسكهم بمطالبهم التي تتمثل في الإفراج عن حمادة أبو شيتا، المحكوم عليه بالإعدام في قضية الهجوم على قسم ثان العريش في 2011، والذي تسبب في مقتل 3 ضباط شرطة، وإصابة 6 آخرين.

 

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com