أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مميزة / محافظ الشرقية يرفض الاحتفال بالعيد القومى

محافظ الشرقية يرفض الاحتفال بالعيد القومى

ud1

تقرير اعده _ تامر فؤاد:

لماذا ذلك اليوم هو يوم عيد الشرقيه القومى ؟
تحتفل الشرقية بعيدها القومى في التاسع من سبتمبر من كل عام إحياء لذكرىوقفة إبنها البار الزعيم الشرقاوى أحمد عرابى من قرية هرية رزنه مركزالزقازيق ضد الخديوى توفيق بميدان عابدين بالقاهرة عارضا مطالب الأمة عام 1881م

تحتفل محافظة الشرقيه بعيدها القومى اليوم بعد احداث عصيبه واليمه عاشتها تحت وطأة حكم الاخوان المسلمون الذين لغوا عيدها القومى جملة وتفصيلا بحجه التبرع بتكاليف الاحتفال للمرضى فإين هم المرضى واين ما اخذوه من تكاليف الاحتفال بذلك اليوم الذى لا يأتى الا مره واحده سنويا

وقد جاء ذلك كنوع من انواع الشو الاعلامى تباهى به المستشار حسن النجار المحافظ الاخوانى السابق الذى تولى محافظا للشرقيه فى عهد الاخوان هو وغيره من الذين لا يملكون الكفاءات وقد جاء قراره نصا:
قرر المستشار حسن النجار، محافظ الشرقية، إلغاء الاحتفال بعيد الشرقية القومي، الذي يوافق 9 سبتمبر من كل عام، بـ«هدف توفير تكاليفه، وصرفها على الفقراء وعلاج الحالات الحرجة».

وقال «النجار»، في بيان له، إنه قرر إلغاء الاحتفال، وتوجيه مصروفات الاحتفال إلى مساعدة الفقراء والمحتاجين، ورعاية الأيتام، وعلاج الحالات الحرجة.

وأكد البيان أن «احتفالات هذا العام ستقتصر على تلقي المحافظ التهاني بمكتبه من قبل التنفيذيين وعلماء الدين الإسلامي والمسيحيين، والإعلام ومواطني الشرقية، وقياداتها الأمنية».

وأوضح أن «كلاً من المحافظ واللواء محمد كمال سيقومان بزيارة منزل الزعيم أحمد عرابي، أول مصري قام بثورة في تاريخ مصر الحديث بقرية “هرية رزنه”

كان فى ذلك التوقيت كان اللواء محمد كمال جاد مديرا لامن الشرقيه
نبذة تاريخية عن المحافظة:

كانت محافظة الشرقية قديما هى المقاطعة رقم 12 من مقاطعات الوجه البحرىوعاصمتها القديمة ( بوباسته ) والتى أصبحت فى فترة من التاريخ عاصمة لمصركلها .
وقد تكون إقليم الشرقية بإسمه الحالى فى عهد الدولة الفاطمية وكان قبل ذلكمقسما إلى عدة ” كور” صغيرة كل كورة قائمة بذاتها ثم تم ضمها معا وسميتبالشرقية لوقوعها فى الجهه الشرقية من الوجه البحرى وفى عام 1315هـ أطلقعليها أسم الأعمال الشرقية ، وفى سنة 1527 أطلق عليها أسم ولاية الشرقية .

ولما تولى محمد على حكم مصر سنة 1805م كان القطر المصرى يتكون من 13 ولايةتنقسم إلى 7 ولايات فى الوجه البحرى ، 13 ولاية فى الوجه القبلى . وكانتالشرقية إحدى ولايات الوجه البحرى وأقدمها .
ويدير الولاية فى الوجه البحرى موظف أسمه ” الكاشف ” ولما أمر محمد علىبعمل مسح عام لأطيان القطر المصرى عام 1813م أمر بتقسيم الولايات إلى أخطاطيرأس كل منها موظف بإسم حاكم الخط وذلك لتنظيم الأعمال بالقرى وإمكانالإشراف عليها ويشتمل كل خط على عدة نواح وبكل منها شيخ بلدة أو عمدة .

وفى سنة 1816 قسمت ولايات الغربية والبحيرة والدقهلية والشرقية إلى أقسام عين لكل منها ناظر .
عام 1819 أمر محمد على بإبطال أسم مأمورية وإبدال وظيفتى كاشف وحاكم بمأمور.
ويقسم القطر المصرى إلى 24 مأمورية منها 14 من الأقاليم البحرية و10 منالأقاليم القبلية ، قد قسمت محافظة الشرقية إلى مأموريتين من إجمالى الـ 14مأمورية هما:
نصف أول الشرقية : ويشمل قسمى أبوكبير والصوالح .
نصف ثانى الشرقية : ويشمل أقسام بلبيس ، ههيا ، شيبة النكارية ، العزيزية.
عام 1829 تم ضم الشرقية تحت لواء مديرية الأقاليم البحرية بعد أن قسم القطر المصرى إلى ثلاثة أقاليم هى :

الأقاليم البحريةالأقاليم الوسطى

الأقاليم الصعيدية

وإستمرت الإقاليم ومأموريتها فى تغير وتقلب سواء من جهة موقعها أو حدودها أوتسميتها أو وظائف من يهيمن عليها من حكام. قام محمد على سنة 1833 :-

بإعادة أسماء أقاليم الوجه البحرى الجغرافية القديمة التى كان مقسما إليها من قبل تعديل حدود أغلب أقاليم الوجه القبلى والبحر ،ى إستبدالإسم مأمورية الذى كان يطلق على الأقاليم كله أو أجزاء منه بإسم مديريةكذلك إستبدال أسم مأمور الذى كان يطلق على رئيس المأمورية بإسم مدير ، ثمإختيار المدينة أو البلدة التى تصلح قاعدة لكل من المديرية وذلك لإقامةالمدير ومن معه من موظفين فيها على أن تكون مختاره فى وسط كل المديرية بقدرالإمكان وبذلك سميت الشرقية بإسم مديرية وقاعدتها بلبيس ضمن 7 مديريات فىالوجه البحرى ومثلهم فى الوجه القبلى كل مديرية تضم تحت لوائها مجموعةأقسام .
صدر قرار عام 1871 بإطلاق كلمة مركز بدلا من قسم على أقسام مديريات الوجه البحرى فيقال مركز أبوحماد بدلا من قسم أبوحماد.

وقد أستقرت حدود المحافظة مع جيرانها من المحافظات الأخرى فى الستينات مع بدء تجربة الحكم المحلى وإستبدال المديريات بالمحافظات .
تأخذ محافظة الشرقية موقعا فريدا بين محافظات شرق الدلتا والشرقية حارسةالمدخل الشرقى للجمهورية فهى بحكم موقعها تجابه الصدمه الأولى في كل غزوةوافدة من الشرق ولموقعها الفريد هذا وتوسطها شرق الدلتا فهى نقطة التقاءلأهم طرق المواصلات لمحافظات الاسماعيلية وبورسعيد والقاهرة والغربيةوالدقهلية والقليوبيه
واليوم محافظ الشرقيه الجديد الدكتور سعيد عبد العزيز ما هو نشاطه فى ذلك اليوم وماهى رؤيته؟
رفض الدكتور سعيد عبد العزيز محافظ الشرقية، افتتاح أى مشروعات جديدة خلال احتفالات المحافظة بعيدها القومى الذى يوافق اليوم التاسع من سبتمبر ذكرى مظاهرة عابدين الأولى عام 1881، عندما وقف الزعيم أحمد عرابى فى وجه طغيان الخديوى توفيق، وقال مقولته الشهيرة “لقد خلقنا الله أحرارا و لم يخلقنا تراثا أو عقارا، فوالله لن نورث و لا نستعبد بعد اليوم“. وقال المحافظ فى تصريحات خاصه” لصوت الشباب المصرى” إن “افتتاح المشروعات فى الأعيادالقومية ربما يكون الغرض منه هو تلميع المسئولين إعلاميا، وهو ما يرفضه تماما، مشيرا إلى أنه يسعى لأن تكون هذه المناسبات فرصة و دفعه لمزيد منبذل الجهد لخدمة بلادنا . وأضاف أننا فى مرحلة عمل وعطاء و لابد من تضافر كافة جهود أبناء مصر لبناءوطنهم و وضعه فى مكانته الطبيعية بين الأمم القوية المتقدمة، و لذلك فقدقرر أن تكون احتفالات العيد القومى هذا العام بشكل مختلف، و تنفيذا لهذه الرؤية فقد تم الاحتفال بالعيد القومى بتنظيم “يوم فى حب الشرقية” لنظافةوتجميل مدن ومراكز وقرى المحافظة، بمشاركة المحافظ و القيادات التنفيذيةوالشعبية . وشمل الاحتفال الرئيسى تنظيم حملة لانضباط ونظافة شوارع مدينة الزقازيق بمشاركة شباب والعاملين بمديريات الشباب والرياضة والزراعة والأوقاف والتربية والتعليم والكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي” والإدارات التنفيذية بالمحافظة جميعها (حى أول وثان ومركز الزقازيق)، فضلا عن الكنيسةوالأحزاب السياسية والقوى الشبابية الثورية والغرفة التجارية وجمعيات رجال الأعمال والجمعيات الأهلية . وقام المشاركون بتنظيف الشوارع وطلاء الأسوار والأرصفة و أعمدة الإنارةوإزالة العبارات والرسوم المسيئة للذوق العام من على الجدران والكبارى والأنفاق، مع زراعة الأشجار ورفع المخلفات بواسطة اللوادر والسيارات القلاب وفناطيس المياه وكل المعدات المتاحة ليعود للمحافظة وجهها الجميل . كما تم توزيع تى شيرتات مطبوع عليها شعار الحملة الانضباطية “يوم فى حبالشرقية”، على الشباب المشاركين فى نظافة وتجميل الشوارع، فضلا عن نشرمطبوعات تحمل شعار الحملة و شعارات تخلق الوعى بين المواطنين على نفقةأصحاب المحلات بالتنسيق مع الغرف التجارية . وقال المحافظ إن “يوم فى حب الشرقية سوف يكون نموذجا لتطبيقه فى مختلف مراكز المحافظة ويكون أداة تقييم فى مدى استمرار القيادات برئاسة المراكزوالمدن والأحياء بالمحافظة من عدمه، موضحا أنه تقرر تكليف لجان تقييم ومتابعة للأداء لذلك اليوم فى كل مركز لمعرفة مدى قدرة كل قيادة فى تنفيذالتوجهات والأفكار المطروحة بشكل مؤسسى ومنظم

(30)

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com