أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار المحافظات / اخبار شمال سيناء / ضمن قافلة ” الحشود على الحدود” تضامنا مع الشعب الفلسطيني : بالصور .. قوى حزبية وثورية واسلامية مصرية تشارك فى ذكرى النكبة أمام معبر رفح

ضمن قافلة ” الحشود على الحدود” تضامنا مع الشعب الفلسطيني : بالصور .. قوى حزبية وثورية واسلامية مصرية تشارك فى ذكرى النكبة أمام معبر رفح

260346_453729808047895_1127277952_n912638_453736164713926_1472983623_n (1)969713_453730821381127_1676053505_n974836_453736188047257_355892435_n (1)

973287_453736171380592_408801662_n (1)253231_453730438047832_1952687704_n

 

رفح – محمد الحر

 وصلت إلى معبر رفح الحدودى من الجانب المصرى ، اليوم، الأربعاء، قافلة “الحشود على الحدود” تضم عدد من القوى الإسلامية والثورية والسياسية ، للمشاركة في ذكرى النكبة الفلسطينية الخامسة والستين واعلان دولة الكيان الصهيونى .

 وقد ضمت القافلة نحو 150 شخصا يمثلون عدة أحزاب وحركات ثورية هي ” الحزب الإسلامي ، والجبهة الثورية لحماية الثورة ، والائتلاف العام للثورة ، والقوى الوطنية لدعم الشعب الفلسطيني ، وتجمع الربيع العربى ، وحركات عائدون وأمتنا وثوار مسلمون، وإلتقت القافلة فى العريش بقوى قومية وناصرية وقيادات من حزب الكرامة فى شمال سيناء ، وتحركوا سوياً الى معبر رفح .

 وأكد القيادي الناصري خالد عرفات ، الأمين العام لحزب الكرامة بشمال سيناء ، أن مشاركتهم فى إحياء ذكرى النكبة لتذكير العالم أجمع بالقضية الفلسطينية ، وللتأكيد على حق الفلسطينين فى العودة لوطنهم من النهر للبحر.

 وقال الناشط السيناوى سعيد اعتيق ، ان وقفتنا اليوم للتأكيد  علي حق العودة للشعب الفلسطيني لاراضيم التي هًجرو منها قصراً .. ونطالب الدولة بكل مؤسساتها  بالعمل علي دعم حق العودة للشعب الفلسطيني فى كل الاصعدة وبالشكل  الدبلوماسي والسياسي وعلي الدولة ايضا العمل فوراً علي انهاء الانقسام الحاصل بين الاخوة الاشقاء في فلسطين ، وان تكون الدولة الفلسطينية حاضنة لكل التيارات والحركات والأحزاب  ولا تنحاز لطرف عن الاخر.

 وأكد على  أن فلسطين ستبقي عربية ، ونذكر ان اهل سيناء في هذه الايام الصعبة تتوجس خوفاً من ان يكون نظام وحكم  الاخوان المسلمين هو “وعد بولفر ” الجديد علي أرض سيناء .

ومن جانبة محمد أبو سمرة، الأمين العام للحزب الإسلامى ومنظم القافلة، إن القافلة تأتى إحياءً لذكرى النكبة وذلك على الحدود الفلسطينية ومعبر رفح وبمقاربة الشعب الفلسطينى الشقيق ومواجهة العدو الإسرائيلى وتحت سمع وبصر العالم أجمع ليعلم الجميع أن الشعب المصرى مع القضية الفلسطينية قبل وبعد الثورة، موضحاً أن القافلة ستنظم فعاليات ثورية سلمية .

 

وكانت  السلطات المصرية المتمركزة على المدخل الغربي لجسر السلام فوق قناة السويس قد احتجزت القافلة المتجهة إلى رفح ، لأكثر من نصف ساعة وقامت قوات الأمن بتفيش الحقائب الخاصة بكل المشاركين فى الوقفة من أعضاء الحزب الإسلامى وحركة أمتنا وحركة ثوار مسلمون،
وعقب الانتهاء من تفتيش المشاركين فى القافلة، سمحت لهم بالعبور الى سيناء باتجاه معبر رفح البري.

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com