الرئيسية / أخبار الرياضة المصرية / ” محمد شيحة ” يوقع اول عقود ” اكتتاب ” لشراء اسهم شركة غزل المحلة لكرة القدم

” محمد شيحة ” يوقع اول عقود ” اكتتاب ” لشراء اسهم شركة غزل المحلة لكرة القدم

 

وقع محمد شيحة خبير التسويق الرياضي اول عقود اكتتاب لشراء اسهم شركة غزل المحلة لكرة القدم ك

كانت وزارة قطاع الأعمال العام في مصر قد أعلنت عن فتح باب الاكتتاب العام لشركة غزل المحلة لكرة القدم (أول شركة كرة قدم تطرح في البورصة المصرية)، الأحد المقبل، على أن تستمر فترة الاكتتاب في الطرح العام حتى بداية يوليو المقبل

الوزارة، في بيان لها الثلاثاء، أن سعر السهم في الاكتتاب 1.02 جنيه على أن تتولى شركة برايم كابيتال ترويج وتغطية الاكتتابات.وبحسب الوزارة، فإن الاستثمار في اكتتاب شركة غزل المحلة  لكرة القدم فرصة يمثل جيدة لكونها الشركة الأولى من نوعها في نشاط كرة القدم التي تطرح في البورصة المصرية، وسيتم قيد الأسهم بعد إتمام الاكتتاب العام في الأسهم المطروحة.ويعني الإكتتاب  أنه يمكن للجمهور والمستثمرين العاديين شراء أسهم في الشركة عن طريق عدة خطوات تنفذ لدى شركات السمسرة.وأضاف البيان: “خطة العمل تظهر تدفقا نقديا صحيا للشركة ومتوسط عائد متوقع يصل إلى 21.5%، حيث إن العامل الرئيسي الذي يؤثر على سعر السهم هو الأداء المالي الناجح المتوقع لشركة غزل المحلة لكرة القدم، في ظل عراقة اسم غزل المحلة كنادٍ، ذي قاعدة جماهيرية عريضة، ويعد واحدًا من عمالقة الكرة المصرية الستة الذين حصلوا على بطولة الدوري؛ مما يعطي ثقة في نجاح خطة العمل المستقبلية للشركة”

.

ويمثل الاكتتاب العام زيادة رأس مال الشركة بمبلغ 98 مليون جنيه، ليصبح 200 مليون جنيه بعد الزيادة. من جانبه، قال محمد سافوح، المدير المالي والإداري بشركة غزل المحلة لكرة القدم، في تصريح لـ”سكاي نيوز عربية”، إن نادي غزل المحلة لكرة القدم كان تابعا لشركة مصر للغزل والنسيج، وملكيته تؤول لها، وكان يُحمِّل الشركة أعباء مالية، في حين أن الشركة أساسا شركة إنتاجية صناعية، فكانت وجهة نظر القيادة السياسية هي فصل نشاط كرة القدم حتى يصبح كل مجال في تخصصه، فشركة الإنتاج تركز في الإنتاج، والنشاط الرياضي تقوم به منشأة خاصة به، وتخفف الأعباء المالية عن قطاع الإنتاج، لتصبح شركة متخصصة لها مجلس إدارة يقوم بإدارتها”.وأوضح سافوح أنه: “بالنسبة لاستثمار المواطنين، فهناك خياران: إما شراء السهم للمضاربة وإما شراء السهم للاحتفاظ به والحصول على عائد مالي نهاية السنة، حيث تنشر الشركة ميزانيتها في آخر السنة ويتوقع أن تحقق أرباحا، وآخر دراسات قمنا بها كانت تتوقع أن تحقق الشركة أرباح 21%، وبالتالي يحصل صاحب السهم على عائد من استثماره في هذه الأسهم، كما أن سعر السهم يرتفع مع الوقت، وبالتالي لو باعه بعد الزيادة يحصل على مبلغ أكبر أو يكتفي بالعائد السنوي، كما أن هناك من يشترون الأسهم للمضاربة من خلال شراء الأسهم وبيعها ودراسة اتجاهاتها في الصعود والهبوط، وكل هذه المجالات متاحة، مع الوضع في الاعتبار أن سهم شركة كرة القدم يفضل الاحتفاظ به لأنه يحقق أرباح عالية على المدى البعيد كما أنه يحتفظ بقيمته”.

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com