الرئيسية / أخبار مميزة / الساحره المستديره اللعبه الشعبيه الاولي في العالم ومونديال قطر 2022

الساحره المستديره اللعبه الشعبيه الاولي في العالم ومونديال قطر 2022

الكاتبة : ايمي الراوي

كأس العالم من روسيا  الي قطر

انتهت المباريات الساخنه ، مباريات كأس العالم لكرة القدم برعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بفوز فرنسا4 علي كرواتيا 2 ، في روسيا

حيث اكتظت الملاعب بعشاق الساحره المستديره ، كذلك اكتظت المقاهي والاماكن العامه في كافة أنحاء العالم بالشباب من الجنسين في حرص علي متابعة مونديال كأس العالم 2018 لكرة القدم اللعبه الشعبيه الاولي في العالم ، في روسيا بعد أن أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم 2007 عن الغائه لقاعدة “مداورة الاستضافه بين القارات الست” والعمل بالقاعده الجديده ” أن يحق لأي دوله تقديم طلب استضافه ” ، تم اقختيار روسيا لاستضافة بطولة مونديال 2018 لكرة القدم.

لاول مره في تاريخ كأس العالم استخدام تقنية الفيديو

كأس العالم 2018 البطوله الحاديه والعشرون من بطولات كأس العالم قد شهدت حدثا تاريخيا ولأول مره في تاريخ كأس العالم لمرة القدم ، تم استخدام تقنية الفديو او الرجوع الي الفديو من قبل الحكم لمعرفة خطأ اللاعب وكانت اول حالة تحكيميه يلجأ فيها الحكم لاستخدام تقنية الفديو كانت مباراة فرنسا واستراليا ورفض الحكم الستخدامها في مبارات ايران لاقصائها رغم طلب الاعب !!!!

الاعدادات لكأس العالم من روسيا 2018 ،الي قطر 2022

روسيا البلد المستضيفه سبق ان قامت ببناء وتجديد 12 ملعب في 11 مدينه روسيه من أجل استضافة نهائيات كأس العالم 2018
وهو ما قامت به قطر وأكثر بعد اختيارها في 2 ديسمبر 2010 لاستضافة كأس العالم 2022 البطوله الثانيه والعشرين ومن المقرر
أن تبدأ في الفتره ما بين 21 نوفمبر و 18 ديسمبر 2022 ، حيث تم تصميم خمس ملاعب عن طريق الالماني ألبرت سبير وشركاه ، كذلك تجديد مطار حمد الدولي لمدينة الدوحه حيث أصبحت مساحته 12 ضعفا مما كان عليه ومستمر في توسيعه ، وبناء السكك الحديديه ، ومترو الدوحه ، قطار المسافات الطويله ، الناقل الخفيف ، وما الي ذلك من التجهيزات المطلوبه.

شراء قطرأصوات اللجنه التنفيذيه للتصوت لها..وعدم كافية الادله

برزت قضية الاتهامات وشراء أصوات أعضاء اللجنه التنفيذيه للتصويت ، كما ان نيكولاي ساكوزي الرئيس الفرنسي انذاك والذي ضغط علي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم ليصوت لقطر مقابل شراء قطر لنادي باريس سان جيرمان الذي كان يعاني من ازمة ماليه شديده وانشاء قناه رياضيه في فرنسا ، مم اثار جدلا في البرلمان البريطاني بعد نشر صنداي تايمز مقال حول الموضوع وتم التحقيق فيها 2011 دون نتيجه بسبب غياب الادله ونفت اللجنه المنظمه القطريه هذه الاتهامات ، وهو ما تفعله قطر في سائر القضايا الدوليه حيث نفت قطر الاتهامات التي وجهت لها في الدعوي التي قدمتها الامارات العربيه ضد قطر امام محكمة العدل الدوليه متهمه اياها بدعم الارهاب والذي ترتب عليه قطع العلاقات الدبلوماسيه كذلك خطوط المواصلات برا ،بحرا، جوا ، ووقف بث قناة الجزيره وذلك في كل من الامارات العربيه ،مصر ،السعوديه ، البحرين .

امام العدل الدوليه:قطر تدعم الارهاب،ام ان الارهاب يدعم قطر؟

اتهم فريق الدفاع الاماراتي دولة قطر بدعم الارهاب ، وداعش ، وحركة حماس ،وجماعة الاخوان ، واعتماد 100 مليون دولار وتقديمها لتنظيم القاعده ، كذلك دعم تلك اي افراد من تلك التنظيمات والسماح لهم بالتحرك بحريه وتحويل الاموال. وعادة ما تستغرق الخلافات المنظوره امام المحكمه الدوليه سنوات قبل ظهور الحكم .
اتهام قطر في العدل الدوليه يقود بنا الي احدث المفارقات التي حدثت قبل انطلاق المونديال في مارس 2018 ، اطلق تنظيم الدوله الاسلاميه
(داعش)- كما يطلقون عليه- تهديدا بقصف المشجعين عبر الطائرات بدون طيار من خلال صوره نشرها عبر قناته الرسميه في برنامج تليجرام ، حيث نشر صورة طائرات بدون طيار تحلق وتحمل صواريخ وقنابل مضاده للدبابات فوق لوجنيكي بالعاصمه الروسيه موسكو وكتب علي الصوره كلمة “انتظرونا” باللغتين العربيه والروسيه ، ثم تبعتها صورة لابرز نجوم كرة القدم بالعالم ، منهم كريستيانو رونالدو و ليونيل ميسي من خلال نشر صوره هدد التنظيم من خلالها بقتل اللاعبين ، بينما بدأت التهديدات الاولي في اكتوبر من عام 2017 عندما نشرت صحيفه مؤيده لداعش صوره لنجم الارجنتين ليونيل ميسي وهو خلف القطبان مع وجود دماء علي وجهه مع استخدام شعار المونديال وتغييره من ” فقط افعلها ” الي ” فقط ارهاب ” في اشاره واحده الي المونديال .

 

وبعد ظهور تميم في المقصوره الرئيسيه بنهائي المونديال 2018 ، وكذلك اختيار قطر لاستضافة كأس العالم 2022 ، اضف الي ذلك قضية قطر المطروحه في محكمة العدل الدوليه .
مزيج من التناقضات شديدة الخطوره ،الا انها جميعا تقودنا لنفس التساؤل :

هل تدعم قطر الارهاب؟ ام ان الارهاب هو ما يدعم قطر؟ ام غير ذلك؟

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com