محكمة النقض تفصل فى طعن “سيف رشاد “لبطلان إنتخابات فاقوس

3

 

 

12316611_949739938446937_3855592991315654184_n10644367_1031485696881097_4494025960842084812_o

أحالت محكمة القضاء الإداري بالزقازيق 3 طعون لوقف الانتخابات بدائرتي فاقوس والدائرة الثانية بالزقازيق لمحكمة النقض لعدم الاختصاص، صدر القرار برئاسة المستشار “مختار جبر” رئيس المحكمة وعضوية المستشارين أحمد عبدالحميد الفقي وخالد كرم ومحمد خفاجي وأحمد نصير وصالح سليم وسكرتاريه حسين حامد وسعيد عبود.

وكان المرشح “عبدالحميد العرباوي” تقدم بطعن تضمن إدراج اسمه في البطاقة الانتخابية في دورة الإعادة بدلاً من المرشح “عزت بدوي” والذى توفى قبل انتخابات الإعادة بـ 48 ساعة، وبناءً عليه فإن الطاعن يطعن على الإجراءات المتخذة من قبل اللجنة العليا للانتخابات والتي من شأنها قد أهدرت حق الطاعن وتسببت في عدم تمكن الطاعن من عمل الدعاية الانتخابية.
كان “سيف رشاد” المرشح الخاسر عن دائرة فاقوس قد تقدم بطعن رسمى لوقف الانتخابات بالدائرة وإعادة إجرائها وتضمنت الدعوى “ضبط واقعة تزوير أصوات انتخابية باللجنة الفرعية رقم 185 ومقرها مدرسة حسن حافظ “الإعدادية الحديثة” ،وأستند سيف فى دعواه تحرير
محضر رسمي وتم فتح تحقيق قضائي في تلك الواقعة من قبل النيابة العامة ووجود خطأ في محضر الفرز الخاص باللجنة رقم 38 و39 وتم الطعن في تلك الصناديق والتظلم مباشرة في الصندوق رقم 38 ومقره أكياد القبلية ونظرت اللجنة الطعن وأعادت الفرز مرة أخرى بصورة خطأ للمرة الثانية الأمر الذي دعاه للتظلم أمام اللجنة والاعتراض على ذلك الفرز، ورفضت اللجنة إعطائه إيصال بالاعتراض دون معرفه السبب وتم إدراج أسماء المتوفين والمجندين بالكشوف الانتخابية ولم يتم تنقية تلك الشكوف والجدوال الانتخابية مما يصيب العملية الانتخابية بالعوار ورغم التظلم للجنة بتظلم رسمي مرفق به صورة التوكيل إلا أن اللجنة رفضت إعطائهم إيصالًا بذلك ورفضت الشرطة تحرير محضر ضد اللجنة لأنها جهة قضائية، كما تضمن الطعن أن تجميع الأصوات التي أعلنتها اللجنة غير صحيحة لما ورد بكشوف اللجان الفرعية وحدث هناك خطأ كبير في تلك الأرقام والحابات وذلك ثابت في إعادة التجميع”.
كما تقدم المرشح الخاسر “أيمن عبدالمحسن عبدالمنعم جاب الله” عن الدائرة الثانية ومقرها قسم شرطة الزقازيق والقنايات بطعن لوقف الانتخابات بالدائرة وإعادة إجرائها بسبب تصعيد المرشح العميد عبدالجيل عبدالحميد عبدالقوي، وشهرته عبدالحميد العارباوي الخاسر في الجوله الأولى لانتخابات البرلمانية بمحافظة الشرقية بدلًا من المرشح المتوفي عزت بدوي.

كما تقدم “محمد حسن سلامه على” و شهرته “محمد حسن العقيلى” المرشح الخاسر بإعادة إنتخابات مجلس النوب عن الدائرة (12) و مقرها مركز شرطة الحسينيه بطعن لإلغاء نتيجة الإنتخابات بالحسينية وإعادة إجرائها.

وقررت المحكمة إحالة الـ 3 طعون الأولى لمحكمة النقض لعدم الاختصاص وتأجيل نظر الطعن الاخير لجلسة 19 ديسمبر الجاري.

أسماء الم

التعليقات مغلقة.