أهالى قرية بالزقازيق يقطعون الطريق احتجاجا على مقتل 3 بيد مسلحين

23

 

. متابعة / حسن صميدة

اهالى قام العشرات من أهالى قرية شمبارة الميمونة التابعة لدائرة مركز شرطة الزقازيق بمحافظة الشرقية, بقطع الطريق المؤدى إلى كفر أبونجاح, احتجاجا على قيام مسلحين باقتحام القرية وقتل ثلاثة أشخاص منهم شقيقان بسلاح إلى وكذلك اعتراضا على الغياب الأمنى بالقرية رغم شكواهم عدة مرات. كان اللواء سامح الكيلانى مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا من اللواء “رفعت خضر” مدير المباحث الجنائية, يفيد تلقى بلاغ من الأهالى بقيام مجهولين عددهم 4 أشخاص يستقلون دراجتين بخاريتين، بدخول قرية شمبارة الميمونة منذ ساعة أثناء انقطاع التيار الكهربائى بالقرية, وقيامهم بإطلاق النيران بشكل عشوائى على 3 أشخاص أمام منزلهم, مما أسفر عن وفاتهم فى الحال, وهم تاجر مواشى وشقيقه فلاح وموظف بالضرائب. وبالانتقال والفحص تبين قيام “صالح ع إ” 24 سنة عاطل ومقيم بكفر أبو نجاح بدائرة المركز وآخرين بإطلاق أعيرة نارية على كل من “السيد مصطفى الجمل” 55 سنة تاجر مواشى وشقيقه “على” 40سنة موظف بالمساحة ومحمود فرج العايدى 55 سنة مزارع مما أسفر عن مصرعهم فى الحال. وإصابة السيد جلال 35سنة، حداد كريتال، ومصاب بطلق نارى بالقدم وجميعهم مقيمين شمبارة الميمونة بدائرة المركز بسبب سابقة اتهام الطرف الثانى فى واقعة مقتل شقيق الطرف الأول المدعو خالد عادل محمد إسماعيل على إثر ذلك قام الطرف الأول بالتعدى على الطرف الثانى بإطلاق الأعيرة النارية مما أدى إلى حدوث وفاة الثانى والثالث والرابع وإصابة الأخير. ورفض أهالى المجنى عليهم تلقى العزاء مما ينذر بحدوث خصومة ثأرية بين قريتى شمبارة الميمونة وكفر أبونجاح.

التعليقات مغلقة.